StatCounter

الأربعاء، 21 يونيو، 2006

تأملات أسدية في الكأس العالمية

باديء ذي بدء، و لطمأنة القاريء المسكين، فشهرزاد (أنا :) ) لم تصم ثلاثة أسابيع عن الكلام المباح لتعود الآن فتسرد نتائج مباريات كأس العالم سردا مملا يملأ الصحف في أيامنا هذه
هذه مجرد بعض التأملات و الخواطر التي أحببت أن أقرفكم بها من خلال متابعتي لبعض المباريات المونديالية
************************************
الخسارة ب"صعوبة" التي تعرض لها المنتخب السعودي أمام أوكرانيا (0:4) ساعدت الجمهور العربي على اظهار روح ال"نغاشة" التي يتمتع بها و التي تمثّلت ب "طحشة" نكت.. بعضها جديد و الآخر أعيد تدويره من أيام الخسارة السعودية المشرفة (0:8) أمام ألمانيا عام 2002
واحدة من النكت القديمة تقول أنّ السعوديه منعت إستيراد سيارات المارسيدس بنز لأنها ألمانيه ولأنها ثمانيه سلندر
كابتن المُنتخب السعودي سامي الجابر يدخل كتاب غينس للأرقام القياسيه وذلك لأنه اللاعب الوحيد في العالم الذي سنتر الكُره في وسط الملعب لـ 9 مرات مُتتاليه
...الفيفا تُقرر السماح للمُنتخب السعودي بالمُشاركه بحارسين إثنين للمرمى
.... رفعة رأس :)
************************************
أبو محمد... الحزبي العتيق... المتشرّب لكل السياسات و الدارس لكل نظريّات المؤامرات و ضيف الشرف في كل الاجتماعات و المحافل السرية و العلنية و النص-نص ما زال يفرك عينيه من الدهشة بعد أن رأى اللاعب الغاني يحتفل بهدف بلاده في مرمى التشيك برفع العلم الاسرائيلي!!! ما يحيره هو ليس لماذا رفع هذا العلم.. و لكن الى صف من يجب أن يقف في مباراة غانا القادمة؟ مع غانا التي رفع لاعبها علم اسرائيل؟ أم مع الولايات المتحدة التي... حدّث و لا حرج
المهم غانا لعبت قبل قليل مع الولايات المتحدة و انتصرت عليها و خرج أبو محمد بنظرية أنّ غانا اعتذرت على الأقل عن هذه الفعلة بينما الولايات المتحدة ما زالت تنشر الديمقراطيّة
************************************
عودة للسعودية و تونس و مجموعتهم.. المجموعة الثامنة
أول مباراتين في هذه المجموعة انتهتا بتعادل السعودية و تونس (2:2) و فوز أسبانيا على أوكرانيا (4:0)... و مع اقتراب صافرة نهاية المباراة الثالثة بين السعودية و أوكرانيا و النتيجة تشير الى تقدّم أوكرانيا (4:0) خرج أبو السّوس (برضه أنا) بنظرية ما تخرّش ال"ميّة" مفادها أنّ كل مباريات هذه المجموعة ستنتهي بمجموع أربعة أهداف لكل مباراة... و فعلا بعد بضع ساعات فازت أسبانيا على تونس بنتيجة (3:1)... و لم يتبقّ سوى مباراتين لتخليد هذه النظرية في دفاتر التاريخ
أحد زملائي ذكّرني -مشكورا- أنّ آخر مباراة للمنتخب السعودي ستكون أمام مصارعي الثيران... أسبانيا! طبعا في ظل هذه المعطيات الجديدة قررت تعديل نظريّتي لتصبح أنّ كل مباريات هذه المجموعة ستنتهي بمجموع أربعة "أو مضاعفات الأربعة" من الأهداف لكل مباراة... مع كل حبّي و واقعيّتي للمنتخب السعودي
************************************
فاتني أن أذكر خبر الموسم و هو أنّ ادارة شركتنا قررت في أوّل أيّام المونديال أن تشترك مع ال ايه.آر.تي لتسمح لنا بمشاهدة المباريات في الشركة!!! كل الشكر لادارتنا الرشيدة على هذا القرار
************************************
و الى تغطية أخرى من وراء كواليس كأس العالم... هذا ساري الأسد يهديكم أعطر تحية
و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته