StatCounter

الاثنين، 10 ديسمبر، 2012

"قصة حبة مانجا من تراب فلسطين" في "القدس العربي"

(التدوينة رقم 10 في مشروع ال 31 تدوينة)

الحمد لله.
تم اليوم نشر "قصة حبة مانجا من تراب فلسطين" في جريدة "القدس العربي" اللندنية.
قامت الجريدة بنشرها في صفحة رقم 17 (منبر القدس).
يمكنكم رؤية صفحة الجريدة عن طريق الضغط هنا.

أنا أعلم أن ما تنشره الجريدة هو في صفحة معنية بمشاركات القراء، بمعنى آخر فإنها ليست شهادة لي بتميز كتابتي. لكن ذلك لا يمنعني من الفرح. كلما نشرتُ أكثر كلما شعرتُ أنّ مشروع ال 31 تدوينة يؤثر علي بشكل أفضل.

السؤال هنا:
- إن كنت تحب الرسم، فلماذا لا ترسم و ترسل لوحاتك إلى معرض؟
- إن كنتِ تحبين الرياضة، فلماذا لا تتطوعين لتدريب الأولاد الصغار لعب رياضة معينة؟
- إن كنت تحب القراءة في الدين، فلماذا لا تضع لنفسك مخططاً لقراءة أهم الكتب التي تؤجل قراءتها من زمن؟

بدأت أشعر الآن بمدى الخسارة المترتبة على من يتقن أو يهوى أمراً ما لكنه يقصر في ممارسته.

و الآن و أنا أكتب هذه التدوينة، أدركت مرة أخرى أنني أحب الكتابة و أعشق القراءة و أتمنى لو كانت حياتي و عملي في المستقبل القريب متمحورين حولهما.

هل يحق لنا أن نحلم؟ أن نأمل؟ أن نعمل لتحقيق ما نرغب؟

لا شك.

الحمد لله.

هناك تعليق واحد:

joojoo997 يقول...

احيانا نحن لا نعرف كيف نخرج الشء ذو القيمةة من دواخلنا .. فننتظر لنعرف

واحيانا لا نعرف أن شيء ذو قيمة يسكن في دواخلنا ..فكيون الانتظار لنعرف